زمانكم-

في كلامهم الدارج، يصف الأردنيون الشخص المصاب بالشرور بقولهم “مَسبوع” أو “منسبع″، ومعناها المصاب بواحدة من “السبعات السبع” ويدعون على خصومهم أن يصابوا بـ”سبع السبعات”، فيقولون: “يبلاك بسبع السبعات”!

وهذه “السبعات” هي (وفق المرحوم روكس العزيزي) كالتالي:

  • السبعة اليومية: رفضك لدعوة خاصة بك على الطعام من قبل صديق.
  • السبعة الليلية: نومك في الليلة التي قرر فيها اللصوص رصدك وسرقتك.
  • السبعة السبوعية: أن تغلب أو تغبن في بيع حلالك في السوق الذي يقام أسبوعيا، وفي العادة يوم الجمعة.
  • السبعة عن الغنيمة: أن تتخلف عن مرافقة الغزاة من جماعتك، ولي هناك من يدافع عن الغنائم.
  • السبعة الشهرية: غيبتك عن موعد الطحن الشهري الخاص بك.
  • السبعة السنوية: غيبتك عن الموعد السنوي للحصاد أو جز الأغنام.
  • السبعة الأبدية: وهي زواجك من امرأة صخابة سليطة غير منجبة.