المعتقل يوسف الهربيد الزعبي (صورة قبيل الاعتقال)

المعتقل يوسف الهربيد الزعبي (صورة قبيل الاعتقال)

زمانكم-

هو واحد من أشهر معتقلي سجن الجفر ليس بسبب مركزه الحزبي أو السياسي، بل بسبب خصوصية الحدث الذي قاده.

إنه يوسف الهربيد الزعبي الملقب “الهر” من الرمثا، وقد اشتهر بقيادته التحرك الشهير “إعلان جمهورية الرمثا” في آخر أيام عام 1955 ومطلع عام 1956.

سبق أن نشرنا في “زمانكم” مقابلة معه عرض فيها جانبا من سيرته وسيرة ذلك التحرك. ويمكنكم مطالعة المادة على الرابط: http://www.zamancom.com/?p=109

“الهر” اعتقل في سجن الجفر لسنوات، وقد عثرنا مؤخراً على عدد من الرسائل الشخصية التي أرسلها لوالدته من السجن في عامي 1962/ 1963.

الرسائل كتبت بلغة فنية أدبية جميلة. وكان الهر قد اعتقل بعد زفافه بأيام، ولكن الرسائل موجهة باسم الوالدة مع تحيات وإشارات إلى الزوجة “ام سلام”.

الاسم “أبو سلام” أطلقه عليه زملاؤه المعتقلون، ثم أطلقه على الزوجة قبل أن يرزقا بسلام، وهو ما حصل بعد خروجه من السجن.

نقرأ في الرسالة الأولى مشاعره عندما وصلته رسالة من والدته ويقول: في أمسية منعشة حقاً!!… الرؤوس متحررة من الكوفية والعقال، والنسيم العليل يداعب شعر الرأس، الانسجام التام تتخلله أحدوثات عذبة شيقة، مرح يكتنفه حبور باسم، ذبذبات صوت تطرق أذني داعية إيّاي، نظرة في اتجاه الصوت، هدوء مفضل، إشارة إلي بمظروف طالما ألفت عيناي منظره المحبب..”

نترككم مع ثلاث رسائل كتبت من أشهر السجون الأردنية.

الرسالة الأولى

الرسالة الأولى

الرسالة الثانية

الرسالة الثانية

الرسالة الثالثة

الرسالة الثالثة